أخنوش يؤكد أن المغرب في حاجة إلى شباب مستثمر في الابتكار وريادة الأعمال من أجل فلاحة حديثة ومستدامة

أخنوش يؤكد أن المغرب في حاجة إلى شباب مستثمر في الابتكار وريادة الأعمال من أجل فلاحة حديثة ومستدامة

أعلن وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش، بالرباط، أن المغرب في حاجة إلى شباب مستثمر في الابتكار وريادة الأعمال من أجل فلاحة حديثة ومستدامة ووسط قروي يوفر فرصا لتوليد الثروة وإحداث مناصب شغل.

في كلمة بمناسبة اختتام فعاليات الأيام الثقافية لطلبة معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة التي نظمت من 30 أبريل الماضي إلى 5 ماي الجاري، أكد أخنوش على ضرورة تسريع دمج تكنولوجيا المعلومات والتقنيات الرقمية الجديدة لمواكبة المشاريع المهيكلة بالمغرب، وخاصة تحديث الفلاحة من خلال إجراء برامج بحثية مبتكرة تلبي انتظارات واحتياجات العالم الفلاحي الذي يعرف تغيرات مستمرة.

بالمناسبة أشار إلى أن الوزارة تولي اهتماما خاصا لتشجيع برامج البحث والتطوير المبتكرة تماشيا مع احتياجات الفلاحة والطموحات المحددة لاستمرارية مخطط المغرب الأخضر واستراتيجية التنمية الفلاحية الجديدة، وعلى مستوى التكوين والبحث في مجال الفلاحة والطب البيطري، أبرز المسؤول الحكومي ضرورة التكيف مع التغيرات المتطورة لكل من القطاع الفلاحي ونظام التعليم والتكوين، داعيا معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة إلى الحفاظ على جودة خرجيه مع تطوير نظام التكوين والبحث وذلك للاستجابة بشكل أفضل للتحولات التي تعرفها الفلاحة المغربية من خلال مخطط المغرب الأخضر منذ عشر سنوات.

وأعرب  أخنوش عن رغبة الوزارة في ضخ دينامية جديدة لتنمية هذا الرأسمال البشري بقدرات قوية ليس فقط في المغرب، لكن أيضا بالقارة الإفريقية وذلك من خلال تعزيز برامج التعاون جنوب-جنوب.

ومن جانبه  قال مدير معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة علي حماني إن المعهد شهد تنظيم تظاهرة مهمة من قبل طلبته تمثلت في أيام ثقافية ورياضية وفنية، والتي عبر من خلالها الطلبة عن مواهبهم، وأبرز حماني أن هذه التظاهرة، التي تضمنت العديد من الأنشطة، تقرر تنظيمها سنويا لإتاحة المجال أمام الطلبة للتعبير عن قدراتهم، مشيرا إلى أن المعهد يتوفر على كفاءات عالية قدمت الكثير للفلاحة المغربية وللعالم القروي.

وتميز هذا الحفل الختامي بتتويج الفائزين بالمسابقات الفنية والرياضية والثقافية التي شهدتها هذه الأيام الثقافية، فضلا عن تنظيم عرض للأزياء التقليدية الإفريقية، يذكر أنه تم في إطار هذه التظاهرة، التي عقدت خلالها ندوات حول “التغدية خلال شهر رمضان”، و”تثمين المواد النباتية المحلية”، تكريم المدير الأسبق للمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة السيد عبد الله البقالي.


كومنطير

*