التجربة المغربية في المجال الفلاحة مطلوبة في دولة  غينيا بيساو

التجربة المغربية في المجال الفلاحة مطلوبة في دولة غينيا بيساو

قال وزير الفلاحة والتنمية القروية بجمهورية غينيا بيساو نيكولو دوس سانتوس، الإثنين بالرباط، إن  بلاده  تأمل في الاستفادة من التجربة المغربية في المجال الفلاحي.
وفي تصريح صحفي عقب مباحثات أجراها مع وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش أشار دوس سانتوس، إلى أهمية التجربة “الواسعة جدا” التي راكمها المغرب في المجال الفلاحي، منوها بالتقدم الذي حققته المملكة في هذا المجال. وسجل وزير غينيا بيساو، الذي يقوم بزيارة للمغرب على رأس وفد هام، أن بلاده تزخر بإمكانيات هامة في المجال الفلاحي، غير أنه “لا يتم استغلالها بالطريقة المثلى” أحيانا.

في هذا الصدد  أشار إلى أهمية تبادل التجارب، معربا عن الأمل في أن تطور بلاده قطاعها الفلاحي، وتابع أن هذه الزيارة تأتي في إطار التعاون جنوب-جنوب، وتروم تعزيز العلاقات الثنائية بين المغرب وجمهورية غينيا بيساو، وكذا تطوير التعاون في المجالات الفلاحية والتنمية القروية.

من جانبها، أشارت ممثلة منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) بالمغرب فلورونس ماري رول إلى أن هذا اللقاء يندرج في إطار التعاون الثلاثي بين المملكة المغربية وجمهورية غينيا بيساو والفاو، مضيفة  أن دور الفاو يكمن في تسهيل عملية تبادل التجارب والمعارف في المجال الفلاحي، وذلك بهدف النهوض بشراكات بين مختلف البلدان.

كومنطير

*