انطلاق فعاليات المعرض الجهوي الثالث للمنتوجات المجالية بهدف إبراز المؤهلات الفلاحية بجهة الرباط سلا القنيطرة

انطلاق فعاليات المعرض الجهوي الثالث للمنتوجات المجالية بهدف إبراز المؤهلات الفلاحية بجهة الرباط سلا القنيطرة

تحت شعار “تثمين المنتوجات المجالية .. رافعة من أجل التنمية القروية وخلق فرص الشغل”. أعطيت أمس بالرباط، الانطلاقة لفعاليات المعرض الجهوي الثالث للمنتوجات المجالية،

وبالمناسبة قال المدير الجهوي للفلاحة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة عزيز بلوطي إن هذه الدورة، التي تنظمها المديرية الجهوية للفلاحة للجهة ، من 19 إلى 22 دجنبر الجاري، بتعاون مع الولاية وغرفة الفلاحة، تندرج في إطار مواصلة النجاح الذي حققته الدورات السابقة، وتهدف إلى تثمين المنتوجات المجالية بالجهة، التي تزخر بمؤهلات فلاحية كبيرة.

هذه التظاهرة  التي أعطى انطلاقتها الكاتب العام لوزارة الفلاحة، محمد صديقي، تهدف إلى تعزيز القطاع الفلاحي في الجهة من خلال مساعدة التعاونيات الفلاحية على تحسين تنظيمها وتسويق منتجاتها وتسهيل تبادل خبراتها.

وأشار بلوطي أن دورة 2018، التي تندرج ضمن مخطط (المغرب الأخضر)، تتميز بتنوع المنتوجات المقترحة التي لها انعكاس مهم على تحسين المردودية وخلق فرص العمل، خاصة لدى النساء والشباب من ساكنة العالم القروي.

وتعرض مئات التعاونيات الفلاحية منتجواتها الفلاحية “صنع في المغرب” التي تمثل جهة الرباط-سلا-القنيطرة، وكذلك من جهات أخرى بالمملكة، ب ساحة البريد، وسط مدينة الرباط،
ومن المعلوم  أنه يتم داخل الأروقة التي أقيمت بهذه المناسبة، عرض، على الخصوص، العسل، والزيوت النباتية والنباتات العطرية والطبية وغيرها.

كومنطير

*