حد كورت… لقاء تواصلي وتنظيمي مع المنتجين والمهنيين والفلاحين والإداريين من أجل تطوير سلسلة النباتات الزراعية بالغرب

حد كورت… لقاء تواصلي وتنظيمي مع المنتجين والمهنيين والفلاحين والإداريين من أجل تطوير سلسلة النباتات الزراعية بالغرب

ستشهد منطقة الغرب في 4 من هذا الشهر لقاءا دراسيا وتواصليا مع منتجي النباتات الزيتية من تنظيم المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة الرباط سلا القنيطرة بتنسيق مع الغرفة الفلاحية والمديرية الفلاحية لنفس الجهة والفيدرالية البيمهنية للنباتات الزيتية بمنطقة الغرب تحت شعار “النباتات الزيتية سلسلة واعدة لتنويع الزراعات وضمان استمرارية انتاجيتها”

وذلك بمركز الاستشارة الفلاحية حد كورت لإبراز عروض تقنية تهدف لتطوير وانعاش هذا المجال الزراعي عبر تنمية القدرات التنظيمية والتدبيرية للمهنيين بغية تحسين المردود عبر وسائل متطورة حديثة .

عروض تقنية وتنظيمة

وسيعرف هذا اليوم حضور جميع المتدخلين في سلسلة النباتات الزيتية من فلاحين ومهنيين وإداريين، وسيم خلال هذا الحدث إلقاء عروض تقنية و تنظيمية بهدف تطوير سلسلة النباتات الزيتية من خلال تنمية القدرات التقنية والتدبيرية للفلاحين والمهنين، فضلا عن تحسيس المنتجيين الممارسات الزراعية السليمة.

هذا اللقاء من المنتظر أن يترأسه السيد الدير العام للمكتب الاستشارة الفلاحية مرفوق بالغرفة الجهوية الرباط سلا القنيطرة والمديرية الجهوية للفلاحة الرباط سلا القنيطرة وممثل عن الفيدرالية البيمهنية للنباتات الزيتية والمدير الجهوي للاستشارة الفلاحية الرباط سلا القنيطرة الذي سيسير هذا اللقاء.

المناسبة سيكون فرصة سانحة من أجل تقديم عروض حول المساعدات المقدمة في اطار نظام التجميع النباتات الزيتية من طرف الفيدرالية البيمهنية لنباتات الزيتية، والمسار التقني لزراعة الكولزا  من طرف الدكتور النبولسي عن المعهد الوطني للبحث الزراعي، وكذلك المسار التقني لزراعة نوار الشمس من طرف الدكتور بن طسيل عن  المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس وسيتم مناقشة جميع النقاط التي تهم هذه السلسلة من أجل محاولة الإجابة  على التساؤلات التي يطرحها السادة الفلاحين، بغية تنمية هذا القطاع في منطقة الغرب التي تعتبر الأولى وطنيا في إنتاج الزراعات الزيتية .

كومنطير

*