سوق ثلاثاء أزرو.. لقاء مع المحافظة العقارية بإقليم إفران

سوق ثلاثاء أزرو.. لقاء مع المحافظة العقارية بإقليم إفران

 

في أجواء ممطرة تعطي الأمل ببداية موسم فلاحي جديد، حطت قافلة إذاعة مدينة إف إم في سوق ثلاثاء أزرو جماعة أزرو عمالة إفران، في إطار الجولات التي تقوم بها الإذاعة في عدد من الأسواق الأسبوعية المغربية.

هذه الأجواء الممطرة شكلت فرصة لتواصل مع زوار السوق عن بداية الموسم الفلاحي الجديد، وأهمية هذه القطرات في إنعاش مجموعة من الزراعات وتقوية الفرشات المائية، هذا السوق الذي يتميز بشساعته يعتبر من بين أهم الأسواق بالمنطقة والمناطق المجاورة، حيث يعتبر فرصة سانحة للكسابة وتجار الجملة وتجار بالتقصيط وغيرهم…

ويحتـل موقـع أزرو الجغرافـي المتميـز مكانـة هـامـة واستراتيجيـة وسـط جـبـال الأطلس المـتوسـط .. كـل الطـرق تـؤدّي إليـه، وبذلـك أصبـح يشكـل نقطـة استقبـال واستراحـة ومـرور.. ( شمال جنـوب؛ مثلا ): انطـلاقـا من فـاس على (الطريق رقم 8) في اتجـاه خنيفـرة مراكـش. وانطلاقـا من مكنـاس على ( الطريق رقم 13) في اتجاه ميـدلـت الرشيـديـة.. هي بالـذات الطـرق المخزنيـة.. وطرق القوافـل التجاريـة ما بيـن المـدن الأطلسيـة الحديثـة؛ ومـدن الواحـات الصحراويـة في عمـق الجنوب المغربي.. تافيلالـت وما وراءهـا وجاورهـا.

يتحـول المكـان يوميـا صيفا وشتاء إلى منتـزه ومـزار سياحـي مغربـي مفضـل.

ذلـك أنـه زيـادة على ما ذكـر يتوفـر المنتـزه على شجـرة أرز مُـعـمِّـرة يطلق عليـها اسـم مكتشفهـا “كـورو” وهـي:

أقـدم شجـرة أرز في إفريقيـا الأكـبــر في العـالــم من نـوع أرز أطـلنتيكـا يفـوق عمرهـا: 800 سنة طـولها يصـل إلى: 42 متر محيطهــا فـاق: 8 أمتـار

الشجـرة الأكبـر لا زالت شـامخة هناك؛ تعـد أحد الصواعـد الطبيعية الباسقـة في سمـاء أزرو.. تشبههـا في العلـو المعـالم المشيـدة مثـل: المـآذن والصوامـع والمسـلات وهوائيـات الاتصالات.

يـؤثـث فضاءهـا الغـابـوي قفـزات حيوان القـردة الـتي استأنست هناك بالإنسـان، وأذكـت فضـول الـزوار.. في تتبـع المشاهـد الغرائبيـة الساحـرة والأسطوريـة. خاصـة؛ حينمـا تظهـر هناك في الأفق طيـور وفراشـات نـادرة لا توجـد إلا بـأزرو؛ يستهـوي منظـرها وتحليقهـا الصغـار قبـل الكبـار .

هنـاك بالغابـات المجاورة حيوانـات أخرى منها السنجـاب والثعلـب والغـزال.. المؤهـلات السياحيـة بالمنطقـة تتعـدد إذ تكتسـي في فصـل الشتاء حلـة بيضـاء بالتساقطـات الثلجيـة التي تنعـش محطـات التزلـج.. وتجـري المنابـع بالميـاه العـذبة الرقراقـة المنسـابـة.. فتمتلئ الجداول والضايـات.. كضاية عـوّة وضايـة إفـران وضايـة حشـلاف.. وتعـود الشـلالات إلى التدفـق من جديـد.

إنها السيـاحة الجبليـة المرادفـة للسياحة الشاطئيـة.. جبليّـة هنا مركزهـا أزرو تحيط بها عشر منتجعـات سياحية أساسيـة هي إفـران، إيموزار، الحاجـب، صفـرو، بولمـان، إدزر، ميدلـت، لقبـاب، مريـرت وخنيفـرة.. إنـه قطـاع يلعـب دورا حيويا في إنعـاش اقتصاد المنطقـة.

كما العادة كان لنا لقاء مع ممثل إحدى المؤسسات الفاعلة في القطاع الفلاحي، والامر يتعلق بالمحافظة العقارية في شخص السيد عبد الغفور العوداتي إطار بالمحافظة العقارية بإفران .

 

كومنطير

*