تراجع محاصيل غالبية المنتوجات الفلاحية بنحو 40 في المائة بسبب الجفاف ببولونيا

تراجع محاصيل غالبية المنتوجات الفلاحية بنحو 40 في المائة بسبب الجفاف ببولونيا

أعلنت وزارة الفلاحة البولونية ، أن محاصيل غالبية المنتوجات الفلاحية تراجعت بنحو 40 في المائة بسبب الجفاف.

وأكد المصدر أن الجفاف ،الذي عرفته بولونيا منذ بداية الموسم الفلاحي الجاري وخاصة في فصل الصيف أثر بشكل سلبي على كمية المحاصيل الزراعية ،منها بالخصوص المنتجة في غرب البلاد وشمالها.

ميزة إلى أن نقص المياه تسبب في تراجع كميات المحاصيل الزراعية ،من الخضروات والفواكه والسكر ،التي تعد من المنتوجات الزراعية ذات القيمة التصديرية المضافة .

و أثر الجفاف على محاصيل البطاطس ،التي تراجعت كمياتها مقارنة مع الموسم الفلاحي الماضي بنحو 49 في المائة وباقي الخضروات بنحو 38 في المائة ومنتوج السكر بنحو 41 في المائة ومنتوج الفواكه بنحو 39 في المائة .

وحسب وزارة الفلاحة البولونية ،فقد أدى تراجع كميات الأمطار المتساقطة ما بين شهري يوليوز وشتنبر الجاري ، الى تعميق مشكل القطاع الفلاحي ، مما أدى غلى إعلان “حالة استثناء ” في 1700 بلدية في بولونيا من أصل 2478 بلدية ،وهو ما يعادل نحو 58 في المائة من مجموع الأراضي الصالحة للزراعة .

وقد لوحظ أكبر نقص في المياه في غرب البلاد على مستوى محافظتي فيلكوبولسكي ولوبوسز ، بالإضافة إلى محافظات أخرى في شمال البلاد ،وهي كويافي وبوميرانيا ولودز .

كومنطير

*