جولة الأسواق : المحافظة العقارية بصفرو تفتح مشاريع التحفيظ الجماعي لساكنة المحلية

جولة الأسواق : المحافظة العقارية بصفرو تفتح مشاريع التحفيظ الجماعي لساكنة المحلية

وجهة قافلة إذاعة ميدينا إف إم هذه المرة كانت إقليم صفرو وبضبط منطقة إيموزار الكندر وسوقها الأسبوعي “إثنين اموزار الكندر” في اطار الجولات التي تقوم بها الإذاعة في عدد من الأسواق المغربية من أجل تقديم المعلومة الفلاحية، واستضافة مسؤولين وفاعلين في الحقل الفلاحي، هذا السوق الذي يعتبر من أهم الأقطاب الاقتصادية التي تساهم في تنشيط الحركة الاقتصادية، بحيث تعرض فيه جميع المنتوجات الفلاحية سواء المحلية أو التي تأتي من مناطق مجاورة لها،

يمتد إقليم صفرو على مساحة 3520 كلم مربع و تقع على سهل سايس في شمال الأطلس المتوسط.

ينتمي الإقليم إلى جهة فاس بولمان و يحد في الشمال بولاية فاس و عمالة مولاي يعقوب و الحاجب غربا و عمالة بولمان و إفران جنوبا و في الشرق بعمالة تازة و عمالة تاونات في الشمال الشرقي. ينتمي الإقليم إلى منطقة مصنفة من طرف مخطط التنمية والتهيئة الجهوية كوحدة اقتصادية تزخر بمؤهلات جد مهمة التي يمكنها أن تشكل في إطار جهوي متوازن مكمل لباقي الوحدات الاقتصادية المجالية الجهوية. تنوع تضاريس الإقليم و غنى مواردها المائية والغابوية يجعل من صفرو إقليم فلاحي و سياحي.

إن الظواهر الجيولوجية و الهيدرولوجية و المناخية، جعلت من تراب عمالة صفرو منقسم إلى 3 مناطق طبيعية متجانسة :
في الشمال الغربي ، هناك سهل سايس بعلو يتراوح مل بين 400 حتى 700 متر.
في الشمال الشرقي ن هنا كهضاب ما قبل الريف في محور تازة ة التي تتميز بتباين فيها أشكال التضاريس و قمكم مختلفة من راس تودغا إلى المنزل. يحاط بهذه المنطقة واد سبو.
في الجنوب و الجنوب الشرقي هناك جبال الأطلس المتوسط التي تمتد من جبل كندر حتى بويبلان و التي تميز بانكسارات التي تعد أصل لعدة منابع.
تضاريس الإقليم تعرف تواجد غابات و هضاب تستعمل لرعي و جزء للزراعة و الأشجار المثمرة.

يتميز إقليم صفرو بمناخ قاري :شتاء ممطر و صيف حار و جاف. يصل معدل التساقطات السنوية إلى 460 ملم، و درجات الحرارة إلى 16 درجة بدرجة قصوى تصل إلى 25 درجة و درجة دنيا تصل إلى 9.5 درجة.
السكان تصل ساكنة إقليم صفرو إلى 259577 فرد مع سيطرة السكان ذوي الأصل الأمازيغي. أهم القبائل المتواجدة في الإقليم هي : أيت يوسي، أيت سغروشن، أيت عياش، بني سادن، بني يزغا، بني ألهم و البهاليل.
الساكن في أغلبيتها قروية و لكن التوجه الأخير يرمي التقريب بين االساكنة القروية و الحضرية(113527 حضرية مقابل 146050 قروية) حسب إحصائيات 2004 .
بالنسبة للقطاع التجاري، فهو بعرف تقدم لابأس به في عمالة صفرو، فهناك سيطرة التجارة بالتقسيط خصوصا بالنسبة للتغذية العامة و الخضر و الفواكه و الملابس و كذلك هناك تكاثر بعض الخدمات كالمقاهي و المحلبات و الأفران التقليدية …و يجب الإشارة إلى أن المدينة مرتبطة أساسا بمدينة فاس لتزويدها بالمواد التي تباع محليا.

وكما جرت العادة كان لنا لقاء مع السيد ممثل المحافظة العقارية بصفرو والأمر يتعلق بعمر الفاروق رئيس قسم المساطر الخاصة بمصلحة المحافظة العقارية بصفرو، الذي أجاب على كل الأسئلة الموجهة له.

كومنطير

*