تجميع سلسلة الحوامض الحل الأمثل لزيادة الاستثمارات

تجميع سلسلة الحوامض الحل الأمثل لزيادة الاستثمارات

أكد إدريس الراضي رئيس الغرفة الفلاحية لجهة الرباط سلا القنيطرة، أن تجميع سلسلة الحوامض يمثل الحل الأمثل لزيادة الاستثمارات في هذا القطاع وتحسين التسويق، وذلك من خلال شراكة رابح -رابح بين قطبي الإنتاج والتجارة.

وقال الراضي، في كلمة خلال يوم دراسي نظمته الغرفة الفلاحية حول موضوع ” إنتاج الحوامض : أية آفاق لآليات التجميع”، إن التجميع، الذي يمثل أحد أسس مخطط المغرب الأخضر، يشكل الحل الأمثل لتجاوز الإكراهات المرتبطة بجزيء الهياكل العقارية، فضلا عن كونه يضمن للاستغلاليات الفلاحية المجمعة الفرصة للاستفادة من التقنيات الحديثة في الإنتاج والتمويل والوصول إلى الأسواق المحلية والخارجية.

وأوضح  الراضي أن منطقة سيدي سليمان كنموذج، والتي تنتج حوالي 600 ألف طن من الحوامض سنويا، أي ما يعادل 400 كلغ للشخص الواحد، ولكنها تعاني من مشاكل على مستوى التسويق، مؤكدا أن الهدف يتمثل في وضع آليات تتيح تسهيل تسويق الحوامض في المنطقة، وتحسين جودة الإنتاج ورفع مستوى الصادرات.

كما ذكر بأن القطاع الفلاحي يتوفر، على الصعيد الوطني، على نماذج حقيقية ناجحة للتجميع الفلاحي، وخصوصا نموذج التنمية المندمجة لقطاع الطماطم في جهة سوس ماسة درعة، ونموذج التنمية في جهة الشمال في قطاع الفواكه الحمراء، وكذا نموذج التجميع الفلاحي على نطاق واسع في قطاع السكر.

وسيمكن هذا النموذج المبتكر من التنظيم من الولوج إلى وعاء عقاري واسع دون الحاجة إلى تعبئة الرأسمال، وتأمين قاعدة أكثر امتدادا لتموين وحداته الصناعية الغذائية بكميات أكثر انتظاما وذات جودة متميزة إلى جانب تطوير قدراته التسويقية من أجل غزو أسواق جديدة .

 

كومنطير

*