بشرى سارة لفلاحي منطقة اللوكوس

بشرى سارة لفلاحي منطقة اللوكوس

قرر  وزير الفلاحة والصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات إعفاء فلاحي حوض اللوكوس من الوجيبة المفروضة على استهلاك الحد الأدنى لمياه الري إستعمال مياه الري، الأمر الذي يتماشى مع أهداف مخطط المغرب الأخضر الرامي إلى تحسين  دخل الفلاحين عموما وصغار الفلاحين خصوصا، وذلك في معرض تدخله في مجلس المستشارين ليوم 12 يونيو 2018 .

ويأتي هذا القرار بعد سنوات تمتد إلى تاريخ إنشاء المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي باللوكوس منذ بداية السبعينات، حيث كان فلاحو هذه المنطقة، في كل الأحوال، ملزمون بأداء المبالغ المترتبة عن استهلاك الحد الأدنى لمياه الري والمحددة في 3000 متر مكعب في الهكتار رغم عدم إستهلاكها.

هذا ، ويأتي قرار الإعفاء اعتبارا للتغير الإيجابي الذي عرفة القطاع الفلاحي بالمنطقة بفضل حجم الاستثمارات الهائلة في مجال عصرنة وتدبير مياه الري وكذا الحكامة الجيدة والتسيير المعقلن لقطاع الري بحوض اللوكوس الذي مكن من تحقيق نسبة استخلاص الديون تفوق 90 %  .

القرار الذي كان له أثر إيجابي على نفسية الفلاحين سيخفف مما لا شك فيه العبأ على صغار الفلاحين في تأدية فاتورة مياه السقي، كما سيساهم لا محالة في تشجيع الفلاحين على الاستثمار وتعزيز نشاطاتهم الفلاحية.

 

كومنطير

*