إطلاق مشروع دراسة بحثية لاستعمال تقنيات الاستشعار عن بعد للمناطق الزراعية في الإمارات

إطلاق مشروع دراسة بحثية لاستعمال تقنيات الاستشعار عن بعد للمناطق الزراعية في الإمارات

أطلقت وزارة التغير المناخي والبيئة الاماراتية مشروع دراسة بحثية لاستعمال تقنيات الاستشعار عن بعد والمسح الجوي باستخدام الطائرات بدون طيار للمناطق الزراعية في الامارات لحصر ورصد بياناتها ومعلوماتها بشكل تفصيلي دقيق بهدف تطوير خدمات الارشاد الزراعي والبيطري في البلاد.

ونقلت تقارير إخبارية عن وزير التغير المناخي والبيئة ثاني بن أحمد الزيودي قولع إن المشروع يأتي ضمن استراتيجية الوزارة لتحقيق استدامة قطاعات البيئة والزراعة والثروة الحيوانية وتحقيق التنوع الغذائي المستهدف من خلال تعزيز الاعتماد على الابتكار والتقنيات الحديثة لتوفير قاعدة بيانات ومعلومات إحصائية ذات كفاءة ودقة عالية تسهم في دعم اتخاذ القرار ورسم الخطط والاستراتيجيات المستقبلية.

وأضاف أن الاعتماد على تقنيات الاستشعار عن بعد وتكنولوجيا المسح الجوي باستخدام الطائرات بدون طيار سيساهم في توفير صور جوية مصححة وخرائط طبوغرافية وكنتورية ونقاط ثلاثية الابعاد للأراضي الزراعية ومزارع الثروة الحيوانية بكفاءة وجودة تتيح تحليل هذه الصور والخرائط بطريقة منتظمة وبأسلوب موضوعي لإنتاج بيانات إحصائية دقيقة يتم تجديدها وتحديثها بشكل دائم”.

ودعت الوزارة الشركات المتخصصة في تقنيات الطائرات بدون طيار الى تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع والتي ستبدأ الأسبوع المقبل وتشمل مسح منطقة وادي الخب لإمارة رأس الخيمة وستتم هذه المرحلة كنموذج تجريبي.

كومنطير

*