أية شراكات للتكوين والاستثمار في المجال الفلاحي بين المغرب و افرقيا…موضوع المنتدى 12 للمدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس.

أية شراكات للتكوين والاستثمار في المجال الفلاحي بين المغرب و افرقيا…موضوع المنتدى 12 للمدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس.

تحتضن مكناس يوم 15 مارس القادم لقاءا حول موضوع “التعاون بين المغرب وغرب افريقيا.. أية شراكات للتكوين والاستثمار في المجال الفلاحي؟”.

ويشكل هذا اللقاء المنظم في إطار المنتدى ال 12 للمدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس، أرضية لتبادل التجارب والتواصل بين المهندسين الفلاحيين مستقبلا والعالم المهني حول مواضيع راهنة.

وينشط الموائد المستديرة المبرمجة خلال اللقاء، ثلة من المهنيين في مختلف السلسلات الفلاحية، ومن أساتذة المؤسسات الفلاحية والباحثين في مجال البحث الزراعي من المغرب وبلدان افريقية.

ويناقش المشاركون في اللقاء عدة مواضيع، منها “مخطط المغرب الأخضر وفرص التعاون لتنمية القطاع الفلاحي بإفريقيا”، و”رؤى وتجارب مشتركة للتكوين العالي في علوم البحث الزراعي”، و”الاستثمار في القطاع الفلاحي بغرب افريقيا: أية فرص للقطاع البنكي و المقاولة الشابة؟”.

يشار الى أن المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس، التي تكون مهندسين في البحث الزراعي، تخرج منها منذ إحداثها سنة 1942، أكثر من 3500 إطار في المجال الفلاحي والتنمية القروية، منهم 450 إطارا ينتمون الى بلدان أجنبية.

كومنطير

*