مستجدات فلاحية

المشاركة الإيفوارية في المعرض الدولي للفلاحة بالمغرب، مناسبة لتعزيز التعاون جنوب-جنوب مع المغرب

أكد مجلس الوزراء الإيفواري، في بيان أمس الأربعاء، أن المشاركة المميزة لكوت ديفوار في الدورة ال11 للمعرض الدولي للفلاحة بالمغرب، ما بين 26 أبريل وفاتح ماي الماضيين بمكناس، شكلت مناسبة لتعزيز التعاون جنوب-جنوب مع المملكة.

وقال وزير الفلاحة والتنمية القروية الإيفواري، في مداخلة حول الموضوع أمام مجلس الوزارء، إن هذه المشاركة تميزت بتوقيع عدد من الاتفاقيات- الإطار، خاصة في مجالات تمويل التكوين ونقل التكنولوجيات.

وأضاف أن المعرض الدولي للفلاحة بالمغرب مكن، أيضا، من إبراز الطاقات الفلاحية لكوت ديفوار، وشكل فرصة لبحث السبل الكفيلة بتسريع مسلسل إرساء الأرضية اللوجيستية لتسويق الفواكه والخضراوات.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم الإعلان في إطار المعرض عن أنشطة كبرى ستحتضنها كوت ديفوار مستقبلا، ومنها المعرض الدولي لتجهيزات وتقنيات التحويل في نونبر المقبل، ومعرض الفلاحة والموارد الحيوانية بأبيدجان عام 2017.

وعلى هامش المعرض، يضيف البيان، شارك الوفد الإيفواري في الندوة الرفيعة المستوى التي نظمها وزير الفلاحة والصيد البحري المغربي، بتعاون مع وزير الفلاحة والصناعة الغذائية والغابة الفرنسي، حول الجانب الفلاحي لقمة المناخ (كوب 22) المقرر عقدها في مراكش في نونبر المقبل.

وأشار بيان مجلس الوزراء إلى أن الوزير المغربي، أطلق وعرض أمام نظرائه المبادرة الثلاثية الأبعاد التي تروم إدماج عناصر الملاءمة، والفلاحة، وإفريقيا في أولويات اللقاء القادم بمراكش.

أضف تعليق

عبر عن رأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر مشاهدة

إلى الأعلى