مهرجان العنب بجماعة الشراط بإقليم بنسليمان
مستجدات فلاحية

أخنوش يفتتح الدورة 12 لمهرجان العنب بجماعة الشراط بإقليم بنسليمان

تم أمس  ببوزنيقة إعطاء الانطلاقة  فعاليات النسخة ال12 لمهرجان العنب لجماعة الشراط، والذي يهدف إلى إعطاء دينامية جديدة لهذا القطاع بالجهة وتعزيز إشعاعه على المستوى الدولي.

هذه الدورة التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، التي وأعطى انطلاقتها عزيز أخنوش، بمعية وفد ضم على الخصوص الأمين العام للحكومة محمد الحجوي، ووزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة  عبد الأحد الفاسي الفهري ، ووزير الثروة الحيوانية والسمكية الإيفواري، الوزي كوبنان كواسي أدجوماني، وعامل إقليم بن سليمان،  سمير اليزيدي، علاوة عن مسؤوليين بقطاع الفلاحة و التنمية القروية وفاعلين في سلسلة العنب ومنتخبي المنطقة.

هذه التظاهرة التي تنظمها جمعية “رواد” لتنمية قطاع العنب بشراكة مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، والتي ستتواصل إلى غاية فاتح شتنبر المقبل،  تشكل فضاء لتبادل التجارب و الافكار حول التقدم الذي عرفه قطاع العنب سواء تعلق الأمر بمجال عصرنة هذا القطاع وتطويره التقني والتسويقي، أو من حيث تثمين المقاولة الفلاحية والنهوض بها.
مخطط المغرب الأخضر
وأوضح أخنوش أن هذا المهرجان، يعكس الجهود المبذولة منذ إطلاق مخطط المغرب الأخضر لتعزيز سلسلة العنب بإقليم بنسليمان وتطوير قدرات وإمكانات هذه المنطقة في إنتاج العنب من حيث المساحات القابلة للاستغلال وجودة الإنتاج.

وأكد أن سلسلة العنب تحضى بأهمية اجتماعية واقتصادية كبيرة من خلال إحداث 6 ملايين فرصة شغل سنويا سواء في مجال صيانة الاستغلاليات والتلفيف والتسويق، مشيرا إلى أن قطاع العنب يعتبر أيضا، مصدرا رئيسيا للدخل بالنسبة لـ5000 عائلة من المنتجين ومصدرا هاما للعملة الصعبة بأكثر من 200 مليون درهم في السنة من خلال الصادرات.
الموسم الفلاحي 2017-2018
وذكر الوزير أن زراعة العنب تغطي على المستوى الوطني برسم الموسم الفلاحي 2017-2018 حوالي 43 ألف و106 هكتار، مبرزا أن زراعة عنب الطاولة تتركز أساسا على مستوى جهة الدار البيضاء- سطات (41 في المائة)، وجهة مراكش آسفي (24 في المائة) وجهة الرباط / سلا – القنيطرة (11 في المائة)، وجهة فاس – مكناس (10 في المائة) والجهة الشرقية (7 في المائة).

وقد وصل متوسط الإنتاج خلال السنوات الخمس السابقة، 357 ألف طن سنويا، إذ بلغ خلال الموسم 2017-2018،ما يقارب 427 ألف و138 طنا مقابل 342 ألف و690 طنا في الموسم السابق، أي بزيادة قدرها 24 في المائة، أما الإنتاج الوطني من عنب المائدة فقد ارتفع ليصل إلى 365 ألف و273 طنا خلال موسم 2017-2018، مقارنة بـ290 ألف و150 طنا لموسم 2016-2017، بزيادة قدرها 26 في المائة.

وعلى هامش افتتاح الدورة 12 للمهرجان، تم التوقيع على اتفاقية شـراكـة بين المديرية الإقليمية للفلاحة ببنسليمان وجمعية “رواد”، تتعلق بتحويل زراعات الحبوب بزراعات العنب وذلك بغرس حوالي 500 هكتار من العنب في أفق سنة 2021.
الإنتاج وتثمين
كما يتضمن البرنامج عقد موائد مستديرة وندوات مخصصة للانتاج وتثمين المحصول على مستوى الإقليم والجهة وتنظيم حملة طبية متعددة الاختصاصات وسهرات موسيقية وتظاهرات رياضية، وتوزيع جوائز الاستحقاق والتشجيع على المشاركين والعارضين في الدورة. 

ويتضمن برنامج هذه النسخة عروضا حول مختلف المشاريع المنجزة بجماعة الشراط وبرمجة العديد من الأنشطة السوسيو اقتصادية والثقافية وخاصة تنظيم زيارات للمشاركين لفضاءات العرض ولأروقة المنتوجات المحلية وفضاء للآليات الفلاحية وآخر لتسويق المنتوج.

أخنوش يفتتح الدورة 12 لمهرجان العنب بجماعة الشراط بإقليم بنسليمان
أضف تعليق

عبر عن رأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر مشاهدة

إلى الأعلى