وجدة…اختتام المعرض الجهوي الفلاحي للمنتجات المحلية

وجدة…اختتام المعرض الجهوي الفلاحي للمنتجات المحلية

شهدت مدينة وجدة يوم الاحد 31دجنبر2017 اختتام فعاليات  الدورة الرابعة من المعرض الجهوي الفلاحي للمنتجات المحلية،التي نظمت تحت شعار: التثمين دعامة أساسية لتسويق المنتجات المحلية

تهدف هذه التظاهرة، التي نظمتها الغرفة الفلاحية لجهة الشرق بشراكة مع المديرية الجهوية للفلاحة والمديرية الجهوية للمكتب الوطني للاستشارة الفلاحية، بحضور الكاتب العام لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات محمد صديقي ورئيس غرفة الفلاحة بجهة الشرق ميمون أوسار والكاتب العام لولاية جهة الشرق عبد الرزاق الكورجي، ومسؤولين وفاعلين محليين الى مواكبة وتعزيز وتقوية قدرات التنظيمات المهنية، وتثمين المؤهلات الجهوية والوطنية عبر تضافر جهود كافة الشركاء المنخرطين في تنمية المنتجات المحلية

كما تسعى إلى إعداد أرضية لتطوير وتعزيز استعمال التكنولوجيا الجديدة لتثمين وتسويق المنتوج، وذلك بشراكة مع الجمعيات والفاعلين في مجال المنتجات الفلاحية المحلية. وقال صديقي، في تصريح للصحافة  إن هذا المعرض يشكل فضاء مهما للغاية لتثمين المنتوجات المحلية، إذ يمنح الفرصة للمنتجين لعرض منتوجاتهم والتعرف على آخر التطورات المتعلقة بتكنولوجيا التثمين. وأضاف أن هذه المبادرة تندرج في إطار الدينامية التي أطلقها مخطط المغرب الأخضر لتنمية السلاسل الإنتاجية بجهة الشرق التي تتمتع بإمكانيات فلاحية مهمة وتنظيمات مهنية مؤطرة بشكل جيد

من جانبه، أكد رئيس غرفة الفلاحة بجهة الشرق ميمون أوسار، في تصريح مماثل، أن المعرض يشهد تطورا لافتا عاما بعد آخر، مؤكدا أن هذه التظاهرة تمثل فرصة بالنسبة للتعاونيات للتعريف بمنتوجاتها وتبادل الخبرات والتجارب في الميدان الفلاحي

وقال إن ما تم تحقيقه على الصعيد الفلاحي بجهة الشرق يعد أحد ثمار مخطط المغرب الأخضر الذي ساهم في بروز سلاسل فلاحية جديدة في الجهة، معتبرا أن مثل هذه التظاهرات تمنح إمكانية تسويق هذه المنتوجات على نطاق واسع.
وتم في إطار هذا المعرض، إقامة فضاء للمنتجات المحلية الخاصة بالتعاونيات الفلاحية، وآخر للندوات والورشات التي اطرها مختصون وخبراء في مواضيع ذات صلة بالمنتجات المعروضة، بالإضافة إلى فضاء للاستشارة الفلاحية يروم تلقين المنتجين الممارسات الجيدة في مجال الانتاج واطلاعهم على التقنيات الجديدة.
جدير بذكر ان الجهة الشرقية تتميز بغنى و تنوع كبير في منتوجاتها الفلاحية المحلية،وتتوفر على مساحة صالحة للزراعة تقدر ب 901.470 هكتار تضم 118.000 استغلالية فلاحية.

كومنطير

*