مجموعة »OCP » تساهم في التوعية بتحديات التنمية المستدامة من خلال عمل فني استثنائي

مجموعة »OCP » تساهم في التوعية بتحديات التنمية المستدامة من خلال عمل فني استثنائي

تلتزم مجموعة »OCP » منذ عدة سنوات من خالل نهج يرمي إلى تشجيع التنمية المستدامة وهي مقتنعة أشد الاقتناع بالدور الهام الذي يلعبه الفني في تحسيس الشعوب. وفي هذا الإطار، اختارت المجموعة مساندة العمل الرائع Door Heaven Of باب الجنة للفنان المغربي محمد الباز المتواجد بفناء محطة القطار مبراكش وذلك منذ بداية مؤمتر »COP22 »إلى غاية 30 أبريل من سنة 2017.

يتكون هذا العمل الفني من 21 لوحة شمسية عىل شاكلة أشجار، بحيث يحثنا عىل تغيير نمط حياتنا وترصفاتنا المعادية للبيئة. هذا ويدعو العمل إلى الوعي بدور ومسؤولية الإنسان تجاه البيئة كما يطمح إلى تعبئة كل الفاعلين من خلال التأكيد عىل أن التغريات المناخية مسؤولية الجميع من الواجب أخذها عىل محمل الجد، واكتساب سلوكات من شأنها المحافظة على البيئة.

كل لوحة شمسية هي مبثابة تكريم للارض، حيث تم تصميمها من سائل الرمل المنصهر ليتم تربيده قبل أن يصبح مادة بلورية. وتقوم اللوحة الشمسية بتحويل فوتونات إلى إلكترونات بعد تقطيعها ومعالجتها وجمعها تحت لوحة زجاجية،ُ ليتم جمع هذه الطاقة وتوجيهها نحو بطاريات قابلة للتدوير. هذا ويمكن إنتاج الكهرباء من إضاءة هذه التحفة طيلة الليل بفضل ساعة فلكية تقوم بحساب ساعات طلوع وغروب الشمس بشكل يومي. تقوم هذه الساعة أيضا بالتحكم في إضاءة الالواح بحسب طاقة البطارية.

بالإضافة إلى جانبه الفني وأثره النفعي، يعترب هذا العمل صديقا لبيئة وذو طابع مستدام، ما يجعله تحفة وأول تصميم من نوعه بالمغرب. ويستجيب هذا العمل إلى تقنيات الاتصال الحالية بحيث يمكن لأي شخص الحصول عىل معلومات إضافية والولوج إلى الموقع الإلكتروني المخصص له وذلك باستعمال رمز الاستجابة السريع )Code QR ) على هاتفه الذكي.

كومنطير

*