الزراعة البورية و المسقية : ترشيد الموراد المائية و التسميد المعقلن ضمان لنجاح جميع الزراعات باختلاف أنواعها .

الزراعة البورية و المسقية : ترشيد الموراد المائية و التسميد المعقلن ضمان لنجاح جميع الزراعات باختلاف أنواعها .

حطت قافلة OCP للحبوب و القطاني 2016 الاسبوع الماضي بمنطقة دكالة , حيث كان للطاقم الفلاحي لاذاعة مدينة اف ام لقاء مع المختلف الباحثين و الخبراء الساهرين على توجيه , تحسيس و تأطير الفلاحيين و مساعدتهم على الرفع من مردوديتهم من خلال الورشات المختلفة التي شملت اهم مراحل الانتاج التي تمر منها سلسلتي الحبوب و القطاني .

انطلاق المنسخة الخامسة من سلسلة قوافل ocp بمنطقة دكالة جاءت بهدف تأطير أزيد من 4900 فلاح صغير في مجال تدبير الموارد المائية و الاستعمال المعقلن للأسمدة فضلا عن التحسيس بأهمية تحاليل التربة من أجل رفع مردودية أراضيهم وتحسين إنتاجيتها،وذلك عبر فهم خصوصيات تربة أراضيهم، وتمكينهم من أفضل الوسائل والممارسات الكفيلة بتحسين مردوديتها.

وفي هذا الصدد، و تماشيا مع خصوصيات منطقة دكالة التي تعرف زراعات مختلفة منها ماهو بوري و ماهو مسقي , تم الوقوف عند اهمية تدبير الموارد المائية و نجاعة الاقتصاد في مياه من قبل الخبير في مجال السقي السيد كمال بلعباس التي أشار في لقاء خاص مع اذاعة مدينة اف ام أن بلوغ انتاج وافر و جودة مضمونة هو رهين بتسميد معقلن و تدبير جيد للمياه .
مزيد من التفاصيل بالفيديو أسفله .

كومنطير

*