تربية النحل في منطقة الغرب بين تحدي الإكراهات والإمكانات الجهوية

تربية النحل في منطقة الغرب بين تحدي الإكراهات والإمكانات الجهوية

يحاول هذا المقال شرح تقلب عوائد العسل، المتمركز المعمورة وتسليط الضوء على العوامل البيئية التي تسبب هذه التغيرات. وبعد القيام  بتشخيص تشاركي في منطقة الغرب في عدة اجتماعات كانت الملاحظات في السنوات الأخيرة حول تقييم الطرق التقنية في مختلف حالات قيادة المناحل. و في ضوء نتائج التشخيص، تم اقترح دراسة العوائد المتناقصة من العسل في  منطقة الغرب .

في المغرب، وحسب وزارة الفلاحة و الصيد البحري  هناك حوالي 000،348 خلية نحل أي ما يقرب 000،25 مربي النحل ويقدر إنتاج العسل في 3500 طن في حين أن الشمع في حدود300 طن حسب الوزارة سنة  2010. و هذه المنتجات تجعل من الصعب تلبية احتياجات العسل الوطني التي تنمو من سنة إلى أخرى. و تعتمد هذه المتطلبات لا سيما على الواردات، والكثير منها، في كثير من الأحيان من نوعية رديئة جدا.

كومنطير

*