مخطط مواجهة تداعيات تأخر التساقطات المطرية بالأقاليم الجنوبية   

مخطط مواجهة تداعيات تأخر التساقطات المطرية بالأقاليم الجنوبية   

عرفت الاقاليم الجنوبية مؤخرا تحولا كبيرا في عدة مجالات  يرجع إلى المبادرات العديدة التي تم اتخادها لتعزيز التنمية الجهوية في جنوب المملكة و التي أضفت دينامية على عدة مشاريع بالأقاليم الجنوبية حتى تصبح قطبا للاستثمار و نموذجا للتنمية الجهوية المندمجة . و لعل الإهتمام الخاص الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لهذه الاقاليم ساهم بشكل كبير في تعزيز إشعاعها  كقطب اقتصادي بامتياز. مكتسبات لازالت تعزز ببرامج تنموية و زيارات ملكية متكررة تتوخى تفعيلها و تنزيلها على أرض الواقع وعلى رأسها الزيارة الأخيرة لصاحب الجلالة نصره الله الهادفة الى تفعيل النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية الذي تم اطلاقه بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة و الرامي إلى ضمان اندماج نهائي لهذه الاقاليم في الوطن الموحد و تعزيز إشعاع الصحراء كمركز إقتصادي و صلة وصل بين المغرب و عمقه الإفريقي .النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية كان موضوع حلقة من برنامج مع الفلاح مباشرة من مدينة العيون الذي تطرق أيضا في جزه الثاني إلى مخطط مواجهة تداعيات تأخر التساقطات المطرية و كيفية تفعيله بالأقاليم الجنوبية بحضور مسؤولي و أطر وزارة الفلاحة و الصيد البحري .

كومنطير

*